المقالات

حكومة شمال دارفور تؤكد حرصها علي جمع الاسلحة ومعالجة الآثار التي خلفتها الحرب


الفاشر (سونا) – اكد والي ولاية شمال دارفور عبد الواحد يوسف ابراهيم جدية و حرص الحكومة علي المستويين الاتحادي والولائي علي احكام السيطرة علي الأسلحة المنتشرة عشوائيا بالولاية وابقائها لدى القوات النظامية فقط مشيرا في ذلك الي قرار رئاسة الجمهورية الذي قضي بتشكيل لجنة عليا ولجان فنية ولائية لتقوم بادارة هذا الملف مرحليا.


وقال الوالي في التنوير الذي قدمه لوفد مجلس الشيوخ الفرنسي الذي زار الولاية امس برئاسة لويس ديفرنوا رئيس مجلس الصداقة الفرنسي مع القرن الأفريقي بالبرلمان الفرنسي قال ان الوضع بات مهيأ الآن لجمع السلاح من ايدي المواطنين، مشيرا الي ان عمليات الجمع ستبدأ بمرحلة الجمع الطوعي ثم تتدرج وصولا لمرحلة الجمع القسري .واضاف ابراهيم أن الاوضاع الأمنية بالولاية تسير في تقدم مضطرد نحو الافضل وبصورة جيدة مؤكدا عدم وجود اي من الحركات المتمردة بالولاية متطرقا الي خطة عمل حكومة الولاية لمرحلة مابعد الحرب والتي قال انها تتمثل في معالجة آثار الحرب وتوفيق اوضاع النازحين بتوفير الخدمات الاساسية لهم في مناطق العودة الطوعية بجانب تخطيط معسكرات النازحين للذين لايودون العودة الي مناطقهم الأصلية بما يمكن من تقديم الخدمات لهم ، علاوة علي المضي في تنفيذ مشروعات البني التحتية و توفير الخدمات الصحية والتعليم والمياه والكهرباء بالولاية وإعادة البناء والتعمير لما دمرته الحرب بجانب اجراء المصالحات و الحوارات المجتمعية لاعادة رتق النسيج الاجتماعي بين مكونات الولاية، كما استعرض والي شمال دارفور الجهود التي تقوم بها الاجهزة الامنية للتصدي للهجرة غير الشرعية عبر الحدود مع ليبيا مشيرا الي ان ذلك يمثل تحديا لحكومة الولاية في منع هذه الهجرات غيرالشرعية الي أوربا .ومن جانبه قدم رئيس المجلس التشريعي بالولاية الاستاذ عيسي محمد عبدالله شرحا ضافيا للوفد الفرنسي عن الادوار التي يضطلع بها المجلس التشريعي وتكوينه والمبادرات التي يقوم بها نحو بناء السلام ودفع المصالحات .وعبر الوفد الفرنسي عن ثنائه علي الخطط التي اعدتها حكومة الولاية لمعالجة آثار الحرب وتحسين اوضاع النازحين، بجانب خططها لبناء وتأهيل المؤسسات التربوية والثقافية وإعادة الإعمار والتنمية بالولاية .وقال رئيس الوفد لويس ديفر نوا في تصريح صحفي عقب اللقاء ان هناك إرادة حقيقية لمعالجة آثار الحرب وقضايا النازحين وبناء المؤسسات رغم الإمكانيات المحدودة ، مؤكدا ان دولة فرنسا ستعمل للمساعدة علي بناء الثقة بين الاطراف وإعادة بناء للمؤسسات التي دمرتها الحرب و العمل معا لإعادة الإعمار والتنمية والمضي قدما نحو بناء السلام والاستقرار .

  • شاركنا برأيك
  • عداد الزوار

ما رأيك فى موقعنا الجديد

ممتاز - 0%
جيد جدا - 0%
متوسط - 0%
ضعيف - 0%

التصويت الكلى: 0
The voting for this poll has ended on: 10 آذار 2015 - 08:22
96548
اليوماليوم233
الأمسالأمس297
هذا الاسبوعهذا الاسبوع1802
هذا الشهرهذا الشهر3836
الجميعالجميع96548
الأعلى زيارة 04-30-2017 : 463
UNKNOWN
المتواجدون حالياً 0
الزوار 28
المسجلين 3
Registered Today 0
المتواجدون حالياً
-

This page uses the IP-to-Country Database provided by WebHosting.Info (http://www.webhosting.info), available from http://ip-to-country.webhosting.info

الإذاعات و القنوات

الإذاعات و القنوات


  
الـــصحــف

جديد الفيديو

مواقع ذات صلة

أخبار انتخابات السودان 2015

تواصل معنا

إشترك فى النشرة الالكترونية