المقالات

البشير يؤكد رعايته لمشروع إنشاء مدينة انسانية متكاملة تستوعب أطفال التوحد

أكد رئيس الجمهورية المشير عمر حسن احمد البشير أن أطفال التوحد والاضطرابات الذهنية يحتاجون الى تضافر جهود الجميع لتهيئة الظروف المواتية للارتقاء بهم الى مستوى ذهني

يتيح لهم نيل حظهم من الرعاية الصحية الكافية والتعليم والتأهيل مما يكسبهم قدرات الاندماج في المجتمع ،مؤكدا رعايته لمشروع إنشاء مدينة انسانية مستوفية التجهيز تتضمن كافة التخصصات والعناية الصحية والتعليمية لتستوعب ألف طفل فى العام تبدأ بالتشخيص المبكر وتنتهى بالتوظيف المهني .

وأضاف سيادته لدى مخاطبته بدار الشرطة اليوم المؤتمر الثالث لاضطرابات النمو العصبي أن المؤتمر ينعقد لغاية نبيلة وهى الاهتمام بشريحة أطفال التوحد والاضطرابات النمائية لهم وانه يجيء لوضع استراتيجيات جديدة لتحسين الخدمات لهذه الشريحة قائلا ( اننا نتوقع بذل الجهود المطلوبة ورسم الطريق والارشاد وأساليب العمل المنتظرة بمشاركة خبراء من داخل البلاد وخارجها من اجل الوصول الى حياة أفضل لهذه الشريحة من اطفالنا).

وأشار سيادته الى أن العلم عجز حتى الآن رغم البحوث المكثفة فى تحديد أسباب التوحد ومن ثم كيفية القضاء عليه ولذلك وجدت جهود الباحثين فى هذه الحالة المرضية لشريحة من اطفالنا منا التشجيع الكبير وذلك بإعلان الدولة لجائزة نجاة صالح لابحاث الاعاقة الذهنية داعيا لان تقترن بهذه لجائزة خلال هذا المؤتمر قيمة مالية مقدرة تشجيعا للتنافس في البحث العلمي في مجال التوحد والاضطرابات النمائية للاطفال بالبلاد .

وطالب سيادته الأجهزة المختصة بالدولة الاضطلاع بدورها تجاه هذه الشريحة لتتوج كافة الجهود الرسمية والشعبية من خلال نفرة متكاملة لانشاء مدنية انسانية مستوفية التجهيز وتتضمن كافة التخصصات والعناية الصحية والتعليمية لتستوعب ألف طفل فى العام تبدأ بالتشخيص المبكر وتنتهى بالتوظيف المهني.

وأكد السيد رئيس الجمهورية رعايته المباشرة لمشروع المدينة الانسانية والتي تأتي واجبا دينيا وقيميا وبرامجيا لرئاسة الجمهورية فى المسئولية الاجتماعية تجاه مختلف شرائح المجتمع وعلى رأسها المرأة و الطفل .

ووجه السيد الرئيس وزير الصحة بتقديم الخدمات الأولية لهذه الشريحة من كشف مبكر وتشخيص في كل المستشفيات والمراكز الصحية التابعة لها .

كما وجه وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي بالتنسيق مع وزارة الصحة لتقديم الدعم اللازم لاسر هذه الشريحة لامتصاص الصدمات ورعايتهم وتأهيلهم ،ووجه الرئيس ايضا وزير التربية والتعليم باستيعاب الشريحة فى المدارس قائلا إن (حسن تربية اطفالنا وتمكينهم من التطور العلمى والمعرفي مسئولية يحض عليها ديننا الحنيف ) .

وثمن السيد الرئيس جهود كافة الجهات التى أسهمت فى نجاح المؤتمر وكذلك الخبراء الوطنيين والأجانب وجمعية بنت البلد الخيرية وخلفها الاستاذة ليلى محمد على التى تقوم بعمل متعاظم فى مجال السرطان وهو جهد يتسق مع ما اتفق عليه أهل السودان جميعا قى مؤتمر الحوار الوطنى الذى أوصى بالاهتمام بالشرائح الضعيفة .

وأعرب البشير عن أمله فى أن يخرج المؤتمر بتوصيات ترتقى بهذا الجانب مؤكدا التزامه بتنفيذها .

(سونا)

  • شاركنا برأيك
  • عداد الزوار

ما رأيك فى موقعنا الجديد

ممتاز - 0%
جيد جدا - 0%
متوسط - 0%
ضعيف - 0%

التصويت الكلى: 0
The voting for this poll has ended on: 10 آذار 2015 - 08:22
125198
اليوماليوم373
الأمسالأمس705
هذا الاسبوعهذا الاسبوع3686
هذا الشهرهذا الشهر10078
الجميعالجميع125198
الأعلى زيارة 12-05-2017 : 696
UNKNOWN
المتواجدون حالياً 0
الزوار 89
المسجلين 3
Registered Today 0
المتواجدون حالياً
-

This page uses the IP-to-Country Database provided by WebHosting.Info (http://www.webhosting.info), available from http://ip-to-country.webhosting.info

الإذاعات و القنوات

الإذاعات و القنوات


  
الـــصحــف

جديد الفيديو

مواقع ذات صلة

أخبار انتخابات السودان 2015

تواصل معنا

إشترك فى النشرة الالكترونية