المقالات

عودة مجموعة من ابناء غرب كردفان بحركة العدل والمساواة

الفولة (سونا)      عادت مجموعة من ابناء ولاية غرب كردفان من حركة العدل والمساواة قطاع كردفان بقيادة مقدم حماد ابوكلام و23 آخرين
وقال الأمير ابوالقاسم الامين بركة والي غرب كردفان ان الحكمة والثقة والحوار الوطني من الدوافع الرئيسية لعودة المجموعة من الحركات المسلحة وناشد في هذا الصدد كل ابناء السودان العودة لارض الوطن والدخول في الحوار لانشاء الدستور الدائم وتأكيد الهوية والنهوض بالاقتصاد ومعاش الناس .


واوضح ان العائدين سيكونوا جزءا من العملية الامنية بالولاية والإسهام في الاستقرار مع التأكيد علي استمرار الاتصالات مع ابناء الولاية الذين مازالوا بالتمرد للانخراط في السلام .
واضاف ان (التنمية والخدمات هدف استراتيجي لحكومة الولاية) الا انه اكد ان التنمية قرينة للأمن وقال ان الولاية خيراتها كثيرة غير أن الصراعات القبلية اعاقت التنمية فيها واستنزفت الموارد. وطالب العائدين بالمساهمة مع حكومة الولاية ودعم جهودها في معالجة النزاعات القبلية .
وأكد ان الباب مفتوح لكل من اراد السلام وسعى له ودخل الحوار مبيناً ان السودان قادر علي معالجة كافة قضاياه داخلياً بقيادة رئيس الجمهورية الذي يعد رمزاً لكل الشعوب المحبة للسلام والحرية.
واشاد اللواء شرطة حقوقي عثمان كباشي جمعة مدير شرطة الولاية بجهود لجنة امن الولاية في الاستقرار وحفظ الأمن ومعالجة الصراعات القبلية داعيا العائدين الي المساهمة في الامن والتعاون من اجل الاعمار مشيراً للخيرات التي تتمتع بها الولاية وقال ان الصراعات والحروب تحول دون الاستغلال الأمثل للموارد مؤكداً ان مطالب العائدين مقدور عليها.
وقال العميد امن دكتور المكاشفي العوض مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني بالولاية ان المجموعة العائدة جاءت عن قناعة تامة بالسلام الذي يعتبر هدفا استراتيجيا للدولة قائلاً ( نحن ملتزمون بما اتفقنا عليه).
واشار المكاشفي الي ان كل اجندة التفاوض مع العائدين كانت تنموية ومتعلقة بالخدمات، وقال ( لا داعي للتمرد بعد اليوم) واوضح ان الفترة الماضية شهدت عودة 160 من ابناء الولاية بالحركات المسلحة.
هذا وقد رحب ممثل قائد الفرقة 22 مشاة بابنوسة قائد حامية الفولة العسكرية العقيد الركن عز العرب اسحق بالمجموعة العائدة داعيا للمساهمة في التنمية والاستقرار مشيداً بالادارة الاهلية وكل الجهات التي ساهمت في انجاح التفاوض مع العائدين.
واكد قائد المجموعة العائدة مقدم حماد ابوكلام ان اهم دوافع العودة دعوة حكومة الولاية وجديتها في التفاوض وتلبية لنداء رئيس الجمهورية بالانحياز للسلام والدخول في الحوار الوطني وقال "جئنا بقناعة تامة ونحن رواد سلام، واوضح ان السياسة العقلية الحكيمة التي دعاهم بها والي غرب كردفان ساهمت في ارجاعهم لصوت العقل والمشاركة في الحوار وبناء الوطن".
وطالب مقدم ابوكلام بالمساواة في تقديم الخدمات مشيراً إلى عدم التزام الشركات العاملة في مجال إنتاج النفط بتقديم الخدمات ونادى حكومة الولاية بالعمل علي معالجة الصراعات القبلية ليتجه الجميع للتنمية.
واشار الي ان التمرد افقدهم قيادات كبيرة من ابناء الولاية ابرزهم القائد فضيل محمد رحومه، وقال ( نعترف ببعض الاخطاء التي بدرت منا) مستعرضا مسيرتهم في الحركات المسلحة منذ العام 2003 م بدارفور ونقلهم لنشاط الحركة الى كردفان.

  • شاركنا برأيك
  • عداد الزوار

ما رأيك فى موقعنا الجديد

ممتاز - 0%
جيد جدا - 0%
متوسط - 0%
ضعيف - 0%

التصويت الكلى: 0
The voting for this poll has ended on: 10 آذار 2015 - 08:22
72516
اليوماليوم296
الأمسالأمس415
هذا الاسبوعهذا الاسبوع2417
هذا الشهرهذا الشهر7627
الجميعالجميع72516
الأعلى زيارة 04-20-2017 : 438
UNKNOWN
المتواجدون حالياً 0
الزوار 31
المسجلين 3
Registered Today 0
المتواجدون حالياً
-

This page uses the IP-to-Country Database provided by WebHosting.Info (http://www.webhosting.info), available from http://ip-to-country.webhosting.info

الإذاعات و القنوات

الإذاعات و القنوات


  
الـــصحــف

جديد الفيديو

مواقع ذات صلة

أخبار انتخابات السودان 2015

تواصل معنا

إشترك فى النشرة الالكترونية