المقالات

إبراهيم محمود يدعو لقيام تحالفات كبيرة للأحزاب السياسية السودانية


دعا المهندس إبراهيم محمود مساعد رئيس الجمهورية نائب رئيس المؤتمر الوطني لقيام تحالفات كبيرة للأحزاب السياسية السودانية وفقا لتشابه البرامج والمواقف والاحتكام للشعب السوداني.

 

 وقال نحن في المؤتمر الوطني علي استعداد للمضي قدما مع كل الأحزاب التي تريد الأمن والاستقرا ر وتتفق معه في المرجعيات الأساسية في إطار دولة عادلة وراشدة يتم فيها التداول السلمي للسلطة. وأكد سيادته ان الشعب السوداني هو اكبر ضامن للالتزام بمخرحات الحوار الوطني مشيرا إلي ان المجتمع السوداني هو صاحب المصلحة الحقيقية في هذا الحوار الذي يحدد المصالح الإستراتيجية للدولة وعبر سيادته عن أمله في ان تقدم مختلف الأطراف علي التوقيع علي خارطة الطريق المقترحة للتفاوض من الآلية الأفريقية رفيعة المستوي بإرادة حقيقية وليس نتيجة ضغوط من قبل الدول الغربيةجاء ذلك لدى مخاطبته مساء امس  حفل الإفطار الذي نظمه حزب الامة الإصلاح والتنمية بحضور قيادات الحزب والقوي السياسية المختلفة حيث حيا مساعد رئيس الجمهوريه نائب رئيس المؤتمر الوطني حزب الامة كأحد الأحزاب التي ظلت تدعم جهود الأمن والاستقرار بالبلاد مع بقية القوي الوطنية التي أدركت أهمية استقرار الوطن واتحاد أهله. وقال أن الشعب السوداني هو الذي ييحمي ويصون الضمانات اللازمة لانتقال السلطة بالسبل الديموقراطية ويرفض كل من يدعو للعنف وحمل السلاح وقتل وتشريد الأبرياء منوها للآثار المدمرة للحرب في دارفور و المنطقتين. وأكد سيادته أن القضايا يتم الحوار حولها الآن هي قضايا أساسية للدولة في ظل ما تواجهه من تحديات كبري وقال لابد ان نستعد حتي لا نلقى المصير الذي تشهده بعض الدول وقال ان هذا الاستعداد لا يتأتى إلا إذا تمسكت الأحزاب والمجتمع السوداني بأمن الوطن كقضية استراتيجية تهم الكل ونفي سيادته ان يكون الحوار الجاري الآن من اجل قسمة سلطة او ثروة او خلق وظائف مشددا علي اهمية ان يستمر الشعب السوداني في الحوار بما يعكس القضايا الإستراتيجية بما يحقق بناء الدولة الراشدة لها مؤسسات يتم الالتحاق بها وفق مؤهلات الجدارة ومتاحة بعدالة للجميع لتقديم أفضل الخدمات للمواطن.
وأكد سيادته أنهم في المؤتمر الوطني ليسوا مع من يدعون لحل مؤسسات الدولة خاصة القوات النظامية وقال مانريده هو إصلاح وتقوية هذه الأجهزة لتعمل بفعالية أكبر وقال ان الانتقال الذي نريد هو انتقال ديموقراطي ولدولة راشدة ولوحدة اهل السودان نستطيع عبره مواجهة المخاطر ووقف الحروب والنزاعات ونتجه فيه للتنمية بتحقيق الفوائد القصوي من الموارد والثروات التي ينعم بها الوطن . ونوه محمود لكيد اعداء الوطن للحيلولة دون تحقيق هذه الأهداف خاصة دولة الكيان الصهيوني وقال إن هذا الاستهداف يجب ان يكون واضحا للجميع مضيفا أن الاسنقرار سيجعل السودان من أقوى الدول.ودعا رئيس حزب الأمة الإصلاح والتنمية إبراهيم آدم إبراهيم الي توحد القوى السياسية واهمية عقد ورش عمل لمناقشة ظاهرة انشقاق الأحزاب السياسية


سونا

 

  • شاركنا برأيك
  • عداد الزوار

ما رأيك فى موقعنا الجديد

ممتاز - 0%
جيد جدا - 0%
متوسط - 0%
ضعيف - 0%

التصويت الكلى: 0
The voting for this poll has ended on: 10 آذار 2015 - 08:22
88124
اليوماليوم50
الأمسالأمس84
هذا الاسبوعهذا الاسبوع200
هذا الشهرهذا الشهر1309
الجميعالجميع88124
الأعلى زيارة 04-29-2017 : 463
UNKNOWN
المتواجدون حالياً 0
الزوار 40
المسجلين 3
Registered Today 0
المتواجدون حالياً
-

This page uses the IP-to-Country Database provided by WebHosting.Info (http://www.webhosting.info), available from http://ip-to-country.webhosting.info

الإذاعات و القنوات

الإذاعات و القنوات


  
الـــصحــف

جديد الفيديو

مواقع ذات صلة

أخبار انتخابات السودان 2015

تواصل معنا

إشترك فى النشرة الالكترونية